المدونة

الفلسطينيون: الصعود من أسفل

أحمد حمد 12 تشرين الثاني 2014
هناك حالة انحسار لمساحة إضافية من البساط من تحت أقدام المستويات الرسمية في الصراع الفلسطيني-الإسرائيلي، بما في ذلك الفصائل والمستويات الرسمية الفلسطينية؛ ومن تحت أقدام الترتيبات الأمنية القائمة على تسويات عقيمة، لا تقدم شيئاً للفلسطينيين ومطالبهم الوطنية والحياتية. وهناك واقع جديد يتبلور، وحالة وطنية تتكثف، من أسفل إلى أعلى؛ بانتظار نمط القيادة والتوجيه الملائمين. وتتغذى هذه الحالة من الانسداد في العملية السلمية، وفي عملية إطلاق الأسرى القدامى والإداريين، وانشغال الفصائل بخلافاتها، على غرار تفجيرات غزة (الجماعية) الأخيرة التي يكاد ينساها الفلسطينيون بعد أقل من يومين من حدوثها، على وقع عمليات...
Read Moreقراءة المزيد

حدثٌ مؤسّس، نعم.. لكنه يكشف الكثير

أباهر السقا 15 تشرين الأول 2014
أثار العدوان الأخير على قطاع غزّة مجموعة من التساؤلات المشروعة لقراءة المشهد الفلسطيني ما بعد هذه الحرب، أو بالأحرى بعد انتهاء هذه الجولة من الحرب. وقد جاءت هذه الحرب تحت وطأة الأزمة المستفحلة في المجتمع الفلسطيني، حيث يقبع المجتمع برمته في حالة فرجةٍ، في ظلّ مؤسسةٍ رسميةٍ فلسطينية تتخبط، وانقسامٍ فلسطينيّ متعاظم بين طرفَيْ إدارة الصراع (حركتا فتح وحماس)، وأزمة ثقة في قدرة القوى السياسية على إدارة هذه المعركة.هذه الحرب كانت الثالثة في أقل من خمس سنوات على قطاع غزّة المحاصر منذ ثماني سنوات. وهي تعيد مشاهد الحروب السابقة، مع مجموعةٍ من الفروق التي نحاول قراءتها هنا.العدوان كحدثٍ مؤسّس جزئيّلكلّ...
Read Moreقراءة المزيد

الموضوع الغائب في قضية إخراج عميرة هاس من جامعة بيرزيت

جورج جقمان 9 تشرين الأول 2014
سأتناول موضوع إخراج الصحافية عميرة هاس من مؤتمر مركز التنمية في جامعة بيرزيت من الزاوية التي أشار إليها بحق الزميل مهند عبد الحميد، إذ حدد أن الموضوع أوسع من الحادثة نفسها وتثير أسئلة مهمة حول التحالف والصراع بين الفلسطينيين والإسرائيليين (الأيام، 30 أيلول، 2014). وسأسعى لأن أبين أن نقاد ما حصل والذين هاجموا منظمي المؤتمر، منقطعين ومترفعين عن فهم جوانب من تجربة الجيل الحالي من الشباب، ممن هم الآن في الجامعات الفلسطينية وليس فقط في جامعة بيرزيت، وأن الأمر في بعض أبعاده لا يتعلق تقريبا بعميرة هاس، الناقدة لممارسات الاحتلال والمنتصرة لحقوق الفلسطينيين. وأضيف، إن الاستغراق في الذات وميولها...
Read Moreقراءة المزيد

عميرة هاس وجامعة بيرزيت

ضرار عليان 8 تشرين الأول 2014
عميرة هاس هي صوت الحق في مؤسسة الباطل. إنها الصحفية المحترفة التي تعمل في صحيفة هآرتس منذ فترة طويلة وتعيش في رام الله وعاشت في مخيمات غزة عدة سنوات وتتكلم اللهجة الغزاوية وتكتب يومياً عن القمع والهمجية الصهيونية التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني وصاحبة عمود مشهور في صحيفة هآرتس خصصته للكتابة عن الواقع الفلسطيني تحت الاحتلال، ولا يوجد لها مقال واحد تدافع فيه عن الاحتلال وممارساته في الأراضي الفلسطينية المحتلة. عميرة تشهر الآن بالخذلان والذل والعار، بل إن اليمين المتطرف في إسرائيل يلومها ويعيب عليها كل تاريخها التي قضته في الدفاع عن الشعب الفلسطيني، فلم يشفع لها بالمكوث في حرم جامعة ومؤسسة وطنية...
Read Moreقراءة المزيد

حلم وقضية

عادل الزاغة 8 تشرين الأول 2014
١- حلم حلمت واستيقظت من حلمي غير مصدق! لقد حلمت أن ناديا من نوادي طلبة الجامعة قد دعى رئيس الوزراء الإسرائيلي نتانياهو لإلقاء محاضرة حول تصوره لكيفية حل القضية الفلسطينية وإنهاء الصراع الدائر مع إسرائيل منذ 66 عاما وأن نتانياهو قد قبل الدعوة!وساءلت نفسي هل يمكنني الحديث عن هذا الحلم وأصرح بأنني حلمت دون أن أحتاج إلى اسم مستعار أو لتأليف القصة على طريقة كليلة ودمنة لمؤلفه بيديا والإضافات عليه من عبد الله بن المقفع. وفي الحقيقة لا أجد جوابا على هذا السؤال. ولربما سيتهمني البعض بمحاولة إسقاط أحلامي على مجلس الطلبة، ولربما سيستخف البعض بهذا الحلم فينتهي من النقاش فيه بأنه أضغاث أحلام تصاحب العلاج...
Read Moreقراءة المزيد

عميرة هس ممن يحتلون بيتنا ويبكون معنا علينا

وداد شبلي 8 تشرين الأول 2014
ضج كثيرون وهاجوا وماجوا بسبب إخراج الصحفية الإسرائيلية في جريدة هآرتس عميرة هس من أحد مؤتمرات جامعة بيرزيت. واستلت الأقلام وكتبت المقالات وجمع البعض التواقيع ، ونظّر البعض مدافعا عن الصحفية ، بالغ بعضهم بوصفها فدائية واعتبرها بعضهم متضامنة ومدافعة من الطراز الأول عن قضية فلسطين ، واعتبر بعضهم أن العلاقة معها منزهة عن شبهة التطبيع وغير ذلك من التحمس ، و البعض اعتذر لها واعتبروا التصرف فرديا وأصبحوا محاربين من أجل “قضيتها” لا تلين لهم قناة.دعونا نناقش الأمر من كل زواياه، الصحفية المذكورة تكتب عن بعض هموم المواطن الفلسطيني في ظل الاحتلال ، وما أكثر همومه وقصصه التي تبدأ منذ ولادته ولا تنتهي بعد...
Read Moreقراءة المزيد

جامعة الجيل الثالث؟!

طلال شهوان 16 أيلول 2014
موضوع التعليم الجامعي يعتبر بين أهم المواضيع التي يدور حولها الكثير من الكتابات والتعليقات والتنبئات, ذلك أن هذا الموضوع مرتبط بمصالح ورؤى قطاعات وشرائح متعددة داخل المجتمعات وتتداخل فيه عناصر الإقتصاد والسياسة والثقافة وغيرها من ثوابت ومتغيرات غير محكومة بالمعطيات المحلية فحسب. على سبيل المثال فقد كتب الكثير خلال العقد الأخير عن المستقبل اللامع الذي ينتظر التعليم عن بعد وعن الحيز الكبير الذي يتوجب منحه لمصادر التعليم الإلكتروني, وانتشر عبر الإنترنت ما يعرف بالإنجليزية ب MOOC وهي مواقع تحوي مواد مكتوبة, مواد مصورة, مسائل وتمارين, بالإضافة إلى ملتقيات إفتراضية للنقاش وتبادل المعلومات. وقد ذهب...
Read Moreقراءة المزيد

جامعة بيرزيت في مقياس ويبوماتريكس (Webometrics)

طلال شهوان 28 حزيران 2014
يعتبر تصنيف ويبوماتريكس من التصنيفات الهامة التي تختص بالجامعات حول العالم والتي ذاع صيتها خلال العقد الأخير. يُعنى هذا التصنيف, والذي يشرف عليه مجلس البحث القومي الإسباني منذ العام 2004, بقياس حضور الجامعات على شبكة الانترنت من خلال نطاقها وما يحويه من مواقع, ونشاط أكاديمييها وحضورهم من خلال إنتاجهم العلمي على الشبكة بشكل عام.يعتمد ويبومتركس في تصنيف الجامعات على أربعة معايير. وقد تم تحديث هذه المعايير وتغيير أوزانها خلال الفترة الأخيرة, وأصبحت, بحسب ما يورده موقع ويبومتركس, كما يلي:التأثير (Impact): يعكس هذا المعيار نوعية محتويات نطاق الجامعة على الانترنت (webdomain), ومكانة هذا النطاق,...
Read Moreقراءة المزيد

احترام حقوق الملكية الفكرية هو من أولويات جامعة بيرزيت

29 أيار 2014
تعقيبا على المقال الذي نشرته صحيفة دنيا الوطن الإلكترونية بتاريخ 21 أيار حول جامعة بيرزيت والملكية الفكرية للكاتب فتحي البس، تؤكد الجامعة ان ما جاء فيه من انتقادات للجامعة في غير محلها، وبعيدة عن الدقة، فالعمل المشار إليه بالقرصنة على حقوق الملكية الفكرية ليس من صنع أي من دوائر الجامعة، فدائرة التربية وعلم النفس لم يعد لها وجود منذ أكثر من 4 سنوات (حين تأسست كلية التربية وانفصلت عن دائرة علم النفس التي هي الآن جزء من كلية الآداب) nbsp;مما يدل على قدم النسخ المشار إليها. وكذلك إشارة الكاتب إلى أن النسخة التي بين يدي الطلبة يحمل غلافها شعار جامعة بيرزيت، أوليس هذا من باب تحميل الجامعة وزر تزوير...
Read Moreقراءة المزيد

توضيح حول برنامج الدكتوراه

20 أيار 2014
لو استفسر د. جهاد الشويخ عن مقترح برنامج الدكتوراه ودرس الطريقة المقترحة لتطبيقه بعناية، لوجد أن البرنامج يختلف نوعيا عن برامج الدراسات العليا في فلسطين وربما الوطن العربي، إذ يتطلب البرنامج تفرغا تاما للطالب وله معايير قبول عالية جدا ويتطلب وجود مشرفين على رسالة الدكتوراه أحدهما من الجامعة والآخر من إحدى الجامعات العالمية المرموقة. لقد وافق العديد من أساتذة تلك الجامعات على دعم البرنامج عن طريق المشاركة في تدريس بعض المساقات والمشاركة في الإشراف على الرسائل وكان هذا ما حفزنا على المضي قدما في مقترحنا، كما أن الجامعة لم تقبل بفكرة طرح البرنامج إلا بعد التأكد من وجود العدد الكافي من أعضاء...
Read Moreقراءة المزيد

Pages