جامعة بيرزيت واللجنة القطرية لدعم القدس توقعان اتفاقية لدعم طلبة الجامعة المقدسيين

جوائز ومنح - شراكة مجتمعية - طلاب

وقع رئيس جامعة بيرزيت د. عبد اللطيف أبو حجلة وأمين سر اللجنة القطرية الدائمة لدعم القدس اللواء بلال النتشة اتفاقية شراكة وتعاون بين الطرفين لدعم ومساعدة الطلبة المقدسيين الملتحقين بالجامعة، مما سيسهم في رفع الثقل المالي عن الطالب المقدسي، والذي يعاني الكثير من جراء سياسات الاحتلال التي تستهدف وجوده وهويته الوطنية الحضارية من خلال برامج المساعدات والمنح الدراسية.

جاء ذلك خلال زيارة قام بها اللواء النتشة الى الجامعة، والتقى خلالها برئيس الجامعة وعميد شؤون الطلبة د. محمد الأحمد، ومدير مكتب المنح والعقود د. أمير خليل، والقائم بأعمال مديرة مكتب تعزيز الموارد نادين سنقرط، وعدد من أعضاء الجامعة.

في بداية اللقاء أكد د. أبو حجلة على سياسة الجامعة الداعمة لمدينة القدس وطلبتها، خاصة في ظل ما يعانيه طلبة القدس من مضايقات من الاحتلال الإسرائيلي، وقدم شرحا مفصلا عن الجامعة ونشأتها، وأشار الى ان الجامعة تقدم العديد من المنح المالية الى الطلبة، الى جانب توفير قروض لمساندة الطلبة في استكمال تعليم مؤكداً ان سياسة الجامعة تركز على ألا تقف الظروف الاقتصادية الصعبة حائلاً أمام اكمال مسيرتهم الأكاديمية.

من جانبه أشاد امين سر اللجنة القطرية الدائمة لدعم القدس اللواء بلال النتشة بالدور الذي تقوم به جامعة بيرزيت، مشيرا الى ان الاتفاقية التي وقعت مع الجامعة تهدف بشكل أساسي الى رفد القطاع التعليمي والثقافي في فلسطين بتمويل مالي لمساعدة الطلبة المقدسيين في رحاب الجامعة، وذلك ضمن توجهات وبرامج اللجنة القطرية الدائمة لدعم القدس واضاف، ستقدم اللجنة   60,000 دينارا اردنيا كمساعدات للطلبة المقدسيين الدارسين في جامعة بيرزيت وذلك من خلال مساعدات مالية دراسية منوعة.