حول المؤتمر الفلسطيني السابع للاتجاهات الحديثة في الرياضيات والفيزياء

يعقد هذا المؤتمر بمشاركة نخبة متميزة من العلماء والباحثين في الرياضيات والفيزياء من مختلف أرجاء العالم بما فيهم العلماء والباحثون الفلسطينيون في الشتات ونظراؤهم الفلسطينيون من أساتذة وباحثين وطلبة دراسات عليا من مختلف الجامعات الفلسطينية، حيث يهدف هذا المؤتمر إلى عرض آخر التطورات العلمية في المجالات المختلفة في كل من الرياضيات والفيزياء بما في ذلك عرض ومناقشة آخر النتائج البحثية التي توصل إليها الباحثون الفلسطينيون.

ويهدف المؤتمر إلى خلق شراكات بحثية بين العلماء الفلسطينيين في الجامعات الفلسطينية مع بعضهم، ومع نظرائهم من خارج فلسطين، وتوفير فرص علمية وبحثية وتدريبية للباحثين الفلسطينيين الشبان مثل توفير فرص الالتحاق ببرامج دكتوراة أو إجراء تجارب علمية تحتاج إلى أجهزة غير متوفرة محليا، كما يهدف المؤتمر إلى تعريف العلماء القادمين من دول العالم المختلفة بوضع الجامعات الفلسطينية وبالمعوقات التي تواجه العلماء والباحثين والطلبة الفلسطينيين نتيجة إجراءات الاحتلال العسكري الإسرائيلي.

وهذا المؤتمر هو السابع في هذه السلسلة من المؤتمرات التي تعقد مرة كل عامين في إحدى الجامعات الفلسطينية حيث عقد المؤتمر الأول في جامعة بيرزيت في صيف العام 2008 بمبادرة من "كرسي اليونسكو في الرياضيات والفيزياء النظرية في جامعة بيرزيت" الذي تأسس في العام 2007، وكان المؤتمر الثاني في جامعة النجاح الوطنية في صيف العام 2010، وتلاه المؤتمر الثالث في جامعة بوليتكنك فلسطين في صيف العام 2012، بينما عقد المؤتمر الرابع في جامعة القدس في صيف العام 2014، والمؤتمر الخامس في الجامعة العربية الأمريكية في صيف العام 2016، والمؤتمر السادس في جامعة فلسطين التقنية خضوري في صيف العام 2018، وها هو يعود إلى جامعة بيرزيت في 2020.

لقد تميزت هذه المؤتمرات دائما بمشاركة واسعة من أساتذة الرياضيات والفيزياء وطلبتهم في برامج الدراسات العليا من مختلف الجامعات الفلسطينية وفلسطينيي الشتات وبمشاركة نخبة مميزة من الباحثين العالميين الذين يعربون دائما عن تعاطفهم مع زملائهم الفلسطينيين وعن استنكارهم لممارسات سلطات الاحتلال، فقد ساهم هؤلاء العلماء مرات عديدة في الحملات التي تهدف إلى إطلاق سراح من يتم اعتقالهم من أساتذة وطلبة الجامعات الفلسطينية أو من يتعرض منهم للمنع من السفر.