مركز المرأة للإرشاد القانوني والاجتماعي وعمادة شؤون الطلبة يختتمان دورة في جامعة بيرزيت

شراكة مجتمعية - طلاب

اختتم مركز المرأة للإرشاد القانوني والاجتماعي بالتعاون مع عمادة شؤون الطلبة في جامعة بيرزيت دورة تدريبية بعنوان "حقوق مرأة حقوق إنسان".

عقدت الدورة التدريبية في شهر تموز 2018 بواقع أربعة أيام تدريبية حول عناوين مختلفة تناولت اطلاع الطلبة المشاركين/ات على مفاهيم النوع الاجتماعي، والعنف القائم على النوع الاجتماعي في القوانين المطبقة في فلسطين خاصة قانوني الأحوال الشخصية والعقوبات. كما تم التطرق إلى بعض مسودات القوانين كقانون حماية الأسرة من العنف والتمييز الذي تتعرض له نساء فلسطين في هذه المنظومة، بالإضافة إلى التطرق إلى اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة والالتزامات المترتبة على دولة فلسطين نتيجة انضمامها إلى هذه الاتفاقية.

وتعتبر هذه الدورة التي شارك فيها 30 طالبا وطالبة (26 أنثى و4 ذكور) استمراراً للعمل والمشاركة في برنامج نشر التوعية القانونية والاجتماعية الذي ينظمه مركز المرأة بالتعاون مع الجامعات الفلسطينية سنويا. وسيلي هذه السلسلة من التدريبات اختيار مجموعة من الطلبة لتنفيذ مبادرات مجتمعية تُعنى بمناصرة قضايا المرأة.

وشارك في ختام الدورة التدريبية عميد شؤون الطلبة في جامعة بيرزيت د. محمد الأحمد الذي أكد أهمية وضرورة عقد مثل هذه الدورات لطلبة الجامعة لما توفره من مهارات معرفية للطلاب ومهارات في الدفاع عن حقوق النساء في المجتمع الفلسطيني.

وشكر الأحمد الطلبة المشاركين بالدورة ومركز المرأة للإرشاد القانوني والاجتماعي على عقد مثل هذه الدورات وتوفير الفرصة للطلبة للاطلاع على عناوين مهمة كالعناوين التي تم طرحها بالتدريب.

بدورهم أكد الطلبة أن المشاركة بالدورة التدريبية أضافت لهم الكثير من المعلومات، وصححت لديهم الكثير من المعتقدات، وبالأخص فيما يتعلق بقانون الأحوال الشخصية وقانون العقوبات ووضعية المرأة الفلسطينية بكلا القانونين.