الهندسة البيئية برنامج بكالوريوس جديد في جامعة بيرزيت

الجامعة

أعلنت كلية الهندسة والتكنولوجيا في جامعة بيرزيت عن طرح برنامج بكالوريوس الهندسة البيئية مع بداية العام الأكاديمي 2018-2019، وهو الأول من نوعه في جامعة بيرزيت، وتخصص فريد على مستوى جامعات الضفة الغربية، ذلك بعد موافقة الهيئة الوطنية للاعتماد والجودة والنوعية لمؤسسات التعليم العالي الفلسطينية على البرنامج.

وقال عميد كلية الهندسة والتكنولوجيا د. خالد أباظة ان أهمية البرنامج تأتي في ظل التطور الحضري والعمراني السريع، واستخدام الموارد الطبيعية وارتفاع معدل النمو السكاني في فلسطين والذي يطرح تحديات بيئية أساسية.

وأضاف: "إن هذا التخصص له علاقة بتطوير البنية التحتية في مجالات: الطاقة المتجددة والطاقة الناتجة عن النفايات، ومصادر وشبكات المياه، وتصريف المياه العادمة وتدويرها وإعادة استخدامها، ومكبات النفايات الصلبة، وتدوير النفايات الصلبة وغيرها، وفي نفس الوقت يضع البرنامج فن هندسة وإدارة الموارد المائية والبيئية وإعطاء الحلول اللازمة لمشاكل حقيقية في التخطيط والتصميم والإدارة وتشغيل المنشآت المائية والبيئية."

وحول مجالات العمل في برنامج الهندسة البيئية قال د. أباظة: "إن عمل مهندس البيئة مطلوب في جميع البلديات، والوزارات، والعديد من المؤسسات غير الربحية والربحية، ومراكز البحوث والاستشارات الهندسية، وهناك اتجاه في الوطن لاستحداث العديد من المشاريع الخاصة بالمياه والبيئة في مجالاتها المختلفة، كما أن الحاجة لتطوير وإنشاء مدن بناء على أسس حضارية يزداد مع الوقت في فلسطين وفي الوطن العربي."