جامعة بيرزيت تستضيف اليوم المفتوح "حول الدراسة في أوروبا"

فعاليات - دولي

استضافت جامعة بيرزيت، الخميس 21 شباط 2019، فعاليات اليوم المفتوح "حول الدراسة في أوروبا"، بحضور رئيسة التعاون بالاتحاد الأوروبي أليساندرا فييزر، ومدير المجلس الثقافي البريطاني مارتن دالتري، ومدير DAAD كريستينا ستاهلبوك، ومدير مكتب (ايراسموس+) د. نضال جيوسي، ونائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية د. هنري جقمان ومسؤول مكتب العلاقات الاكاديمية الخارجية د. أمير خليل، وحشد كبير من الطلبة.

وفي كلمته أشاد خليل بالشراكة مع الإتحاد الأوربي ومشاريع ومنح (ايراسموس+)، مؤكدا على أهمية تعزيز التعاون الأكاديمي بين فلسطين وأوروبا للاطلاع على ثقافة ولغة الآخر.

وشدد على أن استضافة الجامعة مجموعة من الدول الأوروبية التي تقدم منح للطلبة وبعض البرامج للتبادل الأكاديمي تمثل فرصة على الطلبة استغلالها، لافتا إلى أن هذه البرامج تعني له الكثير إذ ساهمت في تطويره وفتح آفاق جديدة له كشخص.

بدورها تحدثت فييزر عن سعادتها لوجودها في فلسطين وجامعة بيرزيت ووللاهتمام الكبير الذي أبداه الطلبة للتعرف على فرص (إيراسموس+)، مضيفة أن العقبات التي يضعها الاحتلال في طريق الطلبة لاستغلال هذه الفرص لا يجب أن تنال من عزيمتهم خاصة في ظل وجود التكنولوجيا التي تساعدهم على تخطي تلك المعيقات.

وتحدثت فييزر عن تجربتها في إيراسموس+ متطرقة إلى أنه ساهم في تطويرها على مختلف الأصعدة وفتح لها آفاقا جديدة. وشجعت الطلبة الحضور على التقدم لايراسموس+ الذي يوفر لهم أيضا فرصة أن يكونوا سفراء يشرحون معاناة الشعب الفلسطيني من الاحتلال.

فيما أوضح جيوسي أن جامعة بيرزيت من أكثر الجامعات الفلسطينية التي استطاعت أن تبرم اتفاقيات مع جامعات اوروبية، مشيرا إلى أن هذه البرامج تمثل فرصة مميزة للاطلاع على الثقافات وكسب خبرات وفتح علاقات جديدة.

وأضاف أن التعليم لم تعد حدوده المقعد والصف بل تطور في السنوات الأخيرة ليصبح بالمعايشة والتجربة، مضيفا أن من استفاد من هذه البرامج اكتسب خبرات لا يمتلكها غيره.

وشارك ثلاثة من خريجي إيراسموس+ تجاربهم مع الطلبة الحاضرين، متطرقين إلى التطبيق المبدئي وعملية الاختيار والفرص والايجابيات التي وجدوها في الخارج.

واشتمل اليوم المفتوح "حول الدراسة في أوروبا" على عدة فقرات ترفيهية ومسابقات شارك فيها عشرات الطلبة، بالإضافة إلى نصب أكشاك لممثليات بريطانيا وألمانيا وفرنسا وإيطاليا وإيرلندا والسويد وتوزيع نشرات ومواد تعريفية بالجامعات في الدول الأوروبية المُشاركة في اليوم والاستفسار عن الدراسة في الجامعات الأوروبية.

وعلى هامش اليوم المفتوح اجتمع كل من رئيسة التعاون بالاتحاد الأوروبي أليساندرا فييزر ومدير المجلس الثقافي البريطاني مارتن دالتري و ومدير مكتب (ايراسموس+) د. نضال جيوسي، ونائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية د. هنري جقمان ومسؤول مكتب العلاقات الاكاديمية الخارجية د. أمير خليل،  لبحث قنوات التعاون الدولي مع الجامعة.