جامعة بيرزيت تفوز بدعم (4) مشاريع تابعة للاتحاد الأوروبي "ايراسموس بلس " في مجال التعليم العالي

نجحت جامعة بيرزيت بالحصول على دعم لأربعة مشاريع من الاتحاد الأوروبي لبناء قدرات في مجال التعليم العالي ضمن برنامج (ايراسموس بلس) للعام 2020، انفردت بقيادة مشروعين منهم، فيما حلت شريكاً استراتيجياً في مشروعين آخرين، حيث خاضت المشاريع الفائزة منافسة مع (276) مشروع على مستوى المنطقة العربية، تم اختيار (34) مشروع منها للحصول على الدعم.

ويوضح مدير مكتب المنح والعقود د. أمير خليل أن هذا الإنجاز يأتي في إطار عمل المكتب لتوفير المعلومات والوثائق اللازمة حول فرص تمويل المشاريع للأكاديميين والإداريين والباحثين في الجامعة، والتشبيك بينهم وبين الجهات الممولة والجامعات المحلية والعربية والدولية الشريكة.  وأضاف "يسعى المكتب لتعزيز فرص الحصول على منح لتمويل مشاريع بحثية وتنموية والمساعدة في إدارة هذه المشاريع بشكل أفضل لتحقيق أهدافها التنموية بما يخدم قطاع التعليم العالي بشكل عام، وجامعة بيرزيت بشكل خاص".

وثمّن د. خليل جهود مكتب بعثة التعاون الفلسطيني – الاوروبي للتعليم العالي(ايراسموس+) ودورهم الحثيث في مساندة ورفع قدرات مؤسسات التعليم العالي في فلسطين.

وجاء المشروع الأول الفائز تحت عنوان "تمكين المعلمين للتعليم الجامع في فلسطين" وهو تابع لكلية التربية، وقد حصل على دعم قيمته 861,513.00 يورو. ويهدف المشروع إلى تطوير وتنفيذ برنامج ماجستير للتعليم الجامع في أربع جامعات فلسطينية هي جامعة بيرزيت، جامعة القدس، جامعة النجاح الوطنية، الجامعة الإسلامية في غزة، وجامعتين أوروبيتين هما جامعة هومبولت في ألمانيا وجامعة فينا في النمسا. وسينفذ المشروع بتعاون مع وزارة التعليم العالي ممثلة بهيئة الاعتماد والجودة ووزارة التربية والتعليم.

أما المشروع الثاني، فهو تابع لكلية الهندسة والتكنولوجيا، وجاء بعنوان “مركز كفاءة لتطبيقات وتقنيات الشبكة الذكية" بدعم إجمالي قيمته 999,960.00 يورو، ويهدف إلى تطوير الكفاءات الفلسطينية في مجال الشبكة الذكية من خلال نقل المعرفة والخبرة من الشركاء الأوروبيين المختصين في هذه المجالات إلى فلسطين، بالإضافة الى بناء شراكات قوية بين الجامعات الفلسطينية وسوق العمل الفلسطيني لزيادة كفاءة الخريجين وتوفير فرص تدريب لهم وربطهم بسوق العمل في مرحلة مبكرة.

وفيما يتعلق بالمشاريع الفائزة التي حلت جامعة بيرزيت فيهم كشريك استراتيجي، فيهدف المشروع الأول "نحو شبكة وطنية لإدارة متحصلات البحث العلمي" إلى إنشاء بنية تحتية وطنية للتشارك في إدارة وحفظ متحصلات البحث العلمي في فلسطين، من خلال مستودعات مؤسسية متاحة المصدر، وبما يتوافق مع أفضل التجارب العالمية في هذا المجال، بالتعاون مع جامعات فلسطينية منها الجامعة الإسلامية-غزة، وجامعة القدس، ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي: مجلس البحث العلمي وهيئة الاعتماد والجودة الفلسطينية، وجامعات أوروبية شريكة جامعة فيينا التقنية في فيينا، جامعة منهو- البرتغال، جامعة بيليفيلد-ألمانيا، وأيفل-هولندا هيئة المعلومات الإلكترونية للمكتبات.

أما المشروع الثاني " أكاديمية الشركات الناشئة وبناء القدرات للعمل في المستقبل- TRANSFER" فيسعى إلى تصميم وبناء بيئة داعمة لريادة الأعمال وبناء قدرات الخريجين في الجامعة والجامعات الفلسطينية والتونسية الشريكة من أجل التشغيل والتوظيف الذاتي، حيث سيطبق المشروع المبادئ الرئيسية لريادة الأعمال والابتكار من اجل تحسين ودعم النظام الايكولوجي في فلسطين وتونس. وسيقود المشروع جامعة زيغن الألمانية وجامعة بيرزيت بشراكة كل من جامعة اوتريخت في هولندا وجامعة روسكيلدا في الدنمارك ومؤسسة ليدرز الدولية في بلجيكا وجامعة القدس وجامعة سوسة وجامعة صفاقس في تونس والحديقة التكنولوجية في تونس والمجلس الأعلى للإبداع والتميز في فلسطين حيث تصل تكلفة المشروع مليون يورو.

للاطلاع على مشاريع ايراسموس بلس و أثرها في  بناء القدرات في مجال التعليم العالي على جامعة بيرزيت، بإمكانكم زيارة موقع مكتب المنح والعقود: هنا