منيب رشيد المصري

هو عضو في مجلس إدارة البنك العربي، ومجلس إدارة مجموعة الاتصالات الفلسطينية ورئيس مجلس إدارة مجموعة بريكو القابضة وهو الرئيس السابق لمجلس امناء جامعة القدس ويرأس أيضا منتدى فلسطين إضافة إلى امتلاكه عدة شركات متخصصة في حفر الآبار الارتوازية وآبار النفط في عدة بلدان عربية وعالمية ضمن شركة "Phillips Petroleum" الأمريكية. وكان تولى حقيبة وزارة الأشغال الأردنية عام 1975 وشغل أيضا منصب وزير الأشغال العامة في حكومة وصفي التل. رشح عام 2008 لتولي رئاسة الحكومة الفلسطينية. له استثمارات كبيرة في فلسطين والوطن العربي وهو يحتل المرتبة 33 من حيث الثراء على صعيد الوطن العربي، نشر استثماراته في 20 دولة.