كلية الأعمال والاقتصاد في جامعة بيرزيت وشركة أكرم سبيتاني وأولاده توقعان مذكرة تفاهم

شراكة مجتمعية - طلاب - زيارات

وقعت وحدة التدريب والتوظيف في كلية الأعمال والاقتصاد بجامعة بيرزيت وشركة أكرم سبيتاني وأولاده، الأربعاء 30 كانون الثاني 2018، مذكرة تفاهم لتدريب طلبة ضمن برنامج سبيتاني شباب ودعم الكلية ماليا ولوجستيا لمدة عامين.

ووقع الاتفاقية ممثلا عن الجامعة نائب الرئيس للشؤون الأكاديمية د. هنري جقمان بحضور عميدة الكلية د. سامية البطمة وعدد من أعضاء الهيئة الأكاديمية في كلية الأعمال والاقتصاد، فيما وقع الاتفاقية ممثلا عن شركة أكرم سبيتاني وأولاده رئيس مجلس الإدارة مازن سبيتاني بحضور مدير دائرة التسويق في الشركة سامر صبري ومدير دائرة الموارد البشرية عمر الجعبري.

وتنص مذكرة التفاهم على التعاون بين الطرفين من خلال برنامج "سبيتاني شباب"، وهو برنامج مخصص لطلبة الجامعات الفلسطينية، ويهدف لإعطاء الطلبة من تخصص التسويق أو الإدارة فرصة مميزة لاكتساب الخبرة العملية من سوق العمل، والذي يركز على التسويق من خلال وسائل الإعلام الاجتماعي بالإضافة إلى وسائل التسويق التقليدية.

كما تنص الاتفاقية على تقديم شركة أكرم سبيتاني وأولاده الدعم المالي واللوجستي للكلية وتقديم منحة طلابية لمدة عام دراسي كامل لأحد الطلبة.

ورحبت عميدة كلية الأعمال والاقتصاد د. سامية البطمة بالتعاون مع شركة أكرم سبيتاني وأولاده في مجال تدريب الطلبة، مضيفة أن مذكرة التفاهم تأتي لاستكمال وتطوير التعاون الذي أنجز بين الطرفين سابقا ما سيفتح المجال للتعاون بشكل أوسع.

وشددت البطمة على أهمية ربط الطلبة بسوق العمل أثناء فترة دراستهم الجامعية، قائلة إن ذلك يعمل على تقدمهم في دراستهم الأكاديمية ويزيل العقبات أمام التحاقهم بالعمل في بداية حياتهم العملية. وأشارت إلى أن الكلية ستعتمد مذكرة التفاهم هذه كنموذج للتعامل مع باقي شركات القطاع الخاص.

من جانبه أعرب رئيس مجلس إدارة شركة أكرم سبيتاني وأولاده مازن سبيتاني عن فخره واعتزازه بوجود صرح مثل جامعة بيرزيت في فلسطين، وعن سعادته بتوقيع مذكرة التفاهم مع كلية الأعمال والاقتصاد.

وأكد على أهمية توجيه الطلبة لسوق العمل خلال فترة الدراسة الجامعية لما يكتسبونه من مهارات خلال فترة التدريب أو العمل، داعيا جامعة بيرزيت وباقي الجامعات إلى التواصل مع كافة شركات القطاع الخاص لرفع مستوى وعيهم بأهمية مثل هذه الاتفاقيات والبرامج.