افتتاح مخيم العمل التطوعي الدولي للعام 2018

ثقافة وفنون - فعاليات - دولي

افتتحت عمادة شؤون الطلبة في جامعة بيرزيت مخيم العمل التطوعي الدولي للعام 2018، مساء الثلاثاء 3 تموز 2018، بمشاركة عدد من المتطوعين من جامعات الولايات المتحدة، وإيطاليا، وانجلترا، واسبانيا، إضافة إلى عدد من طلبة جامعة بيرزيت. وحضر الافتتاح القائم بأعمال عميد شؤون الطلبة أ.  فضل الخالدي، ومسؤول العلاقات الأكاديمية الخارجية د. أمير خليل، ومنسقة العمل التطوعي أ. غادة العمري.

وسيستمر مخيم العمل التطوعي الدولي لمدة أسبوعين. ويحفل برنامجه بزيارات عديدة إلى مدن وقرى للتعرف على التراث الفلسطيني وثقافته، كما يتخلله أعمال تطوعية ولقاءات مع شخصيات فلسطينية، بالإضافة إلى المحاضرات والندوات التثقيفية.

ورحب د. خليل بالمتطوعين، مؤكدا على حرص الجامعة على تعزيز علاقتها مع الجامعات العالمية وشعوب العالم، مبيناً أن المخيم يمثل وسيلة لإشراك العالم للتصدي للتحديات التي يواجهها الشعب الفلسطيني، فقدوم مشاركين من دول مختلفة من العالم إلى فلسطين ومشاهدة واقع حياة شعبنا على أرض الواقع سيسهم في تقريب واندماج شعبنا مع شعوب العالم لخدمة قضيتنا.

فيما وصف الخالدي هذا المخيم بأنه تجربة فريدة من نوعها سواء لأسرة الجامعة أو للمتطوعين الدوليين، كوْنه يهدف إلى دمج أفراد المجتمع المحليين والدوليين في منظومة متكاملة تسعى لرفع الثقافة، وروح العمل التشاركي والتفاعلي بين المشاركين.

من جهتها أشارت العمري إلى أهمية العمل التطوعي في خدمة المجتمع الفلسطيني، وأن مشاركة متطوعين دوليين في هذا المخيم يمثل إضافة إلى العمل التطوعي في فلسطين، بصفتهم سفراء فلسطين وجامعة بيرزيت إلى بلدانهم، ورحبت بجميع المشاركين من طلبة جامعة بيرزيت والطلبة المشاركين من دول مختلفة.