تحديات من قراءة فلسطينية لمفهوم السيادة الحديث عند هوبس وروسو

تتشرف

مؤسّسة الدّراسات الفلسطينيّة ومعهد مواطن للدّيمقراطيّة وحقوق الإنسان – جامعة بيرزيت

بدعوتكم إلى حضور ندوة

يتحدث فيها

د. خـــالـــد فـــورانـــي

حول

تحديات من قراءة فلسطينية لمفهوم السيادة الحديث عند هوبس وروسو

نبذة عن الندوة

يعرض د. فوراني لمقارعة فلسطينية لمفهوم السيادة عند هوبس وروسو، ففي سياق الشرق الأوسط المتفكك، تتوجب المراجعة النقدية لمفهوم السيادة الذي يهيمن على المخيال السياسي المعاصر. وتنطلق هذه المراجعة من التجربة الفلسطينية ومن تاريخ وحاضر التراث العربي الإسلامي، وتسعى إلى إنتاج وتطوير بيئة تساهم في لجم صلف الحكومات، وفتح آفاق ازدهار الناس، والدول، والمعمورة.

ينطلق المتحدث من أن همينة المفهوم الحداثي للسيادة كما أسس له هوبس وروسو، بأوهامه وأعطابه، الناجمة عن ارتباطه بالمبدأ الذري (غياب القابلية للتجزئة - indivisibility)، يؤدي إلى إغفال إمكانية الاضطهاد الذاتي (اضطهاد الإنسان للإنسان). وأن لهذا الإغفال تبعات تطال قضية التعامل الأخلاقي مع ظواهر الوهن، والمحدودية، والانكشاف.

 

المتحدث

د. خالد فوراني، مختص في علم الإنسان. يعمل حالياً على تأليف كتاب بعنوان:

Unveiling Anthropology's Idols: Criteria and Critique for a Secular Discipline

وله أيضاً:

  •           Silencing the Sea: Secular Movements in Palestinian Poetry. Stanford, CA: Stanford University Press, 2012.
  •           “Is There a Postsecular?”, Journal of the American Academy of Religion, 2015; 83 (1): 1-26.
  •           “After Criticism: Mahmoud Darwish’s Mural for Enlightenment”, a forthcoming article in Boundary2.
التاريخ:
16 أيلول 2017
الوقت:
14:00 إلى 16:00
المكان:
قاعة الندوات (رقم 355) في مقر معهد مواطن في حرم جامعة بيرزيت
تأكيد الحضور/المشاركة؟:
Yes
+(02) 298 9108